التخطي إلى المحتوى
قال فلورنتينو بيريز رئيس نادي ريال مدريد الأسباني ورئيس دوري السوبر الأوروبي “سوبر ليج”، أن مشروع البطولة لم ينتهي وأوضح أن جميع الأندية الـ 12 والتي وقعت على عقود السوبر ليج إلزامية وقد تفرض غرامات على المنسحبين، وعن بطولة وصرح قائلاً: “عملنا على هذا المشروع لسنوات عديدة، وربما لم نتمكن من شرحه جيدا”.

وفي حديث لبيريز مع اذاعة “كادينا سير” الاسبانية في تعليقه على لقاء ريال مدريد مع قادش وفوز الريال أن الملكي لعب بشكل جيد وأن النادي سوف يستمر في القتال على كل البطولات المشارك فيها حالياً.

وتابع قائلا أنا حزين لما يحدث حيث ان بطولة دوري أبطال اوروبا لا تتمتع بنظام جديد وقد عفى عليها الزمن ولم تعد الجماهير تولي اهتماما للبطولة كما في السابق ماعدى في الأدوار النهائية، وبخصوص الليجا الاسبانية قال أنه لا يمكن لأحد المساس بالليجا.
وتكلم بيريز عن الخسائر الكبيرة التي منيت بها الاندية الاوروبية بسبب النظام المهترئ لدوري الابطال موجه اصابع الاتهام إلى إلى الفيفا واليويفا والفساد الموجود فيهما الذي لا يولي اهتمام بالاندية ولذلك وضعنا هذه البطولة التي ستلعب فيها أفضل الاندية الاوروبية والتي تمكنها من الحصول على المزيد من الأموال”.

وعلق على الهجمة الشرسة التي قادها رئيس الاتحاد الاوروبي وقال نريد رئيسا مثقفاً لا يهين وكان عليه أن يكون قدوة ، بدون اطلاق التهديدات والاهانات التي توجه إلينا وكأننا قتلنا شخصا ما ولكن مشروعنا واضح وهو من أجل إنقاذ كرة القدم”.

وأكد رئيس نادي ريال مدريد أن الانتظار لحين تعديل نظام دوري الأبطال في عام 2024 لن يجدي نفعا.

وبيّن: “علينا أن نفعل ذلك الآن، ولا يمكننا الانتظار 3 سنوات، فالمال يأتي من المباريات الجيدة، ويجب خوض مباريات مثل فيدرر ضد نادال التي تهم الجماهير”.

وأوضح: “سنبدأ بطولة السوبر ليج في أقرب وقت ممكن، ومشجعو ريال مدريد ليسوا أغبياء، إذا أخبرتهم أن خلال الأسبوع سنلعب ضد الفرق الكبيرة بالتأكيد سيفضلون ذلك”.

وواصل: “جميع الأندية المشاركة ما زالت مستمرة في البطولة، ولم يدفع أي ناد غرامة الخروج، بل كان هناك ناد واحد لم يكن لديه الكثير من الاهتمام لكنه وقع عقدًا ملزمًا، وهي ليست حركة جماعية”.